أخبار

ملحمة فنية ب 300 مبدع فى افتتاح قصر ثقافة العريش


تنفيذا لأهداف الدولة في مواجهة التعصب والتطرف الفكري ونشر الوعي وبعد توقف وإغلاق استمر أكثر من 10 سنوات وصل قطار التنوير إلى شمال سيناء حيث وصلت الفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة. وافتتح اللواء الدكتور محمد عبد الفاضل شوشة محافظ شمال سيناء قصر ثقافة العريش بعد تطويره وإعادة تأهيله بالكامل. وبحضور الدكتور أحمد عوض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة ونائبه الفنان هشام عطوة والدكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا المصرية والفنانة جيهان مرسي المشرفة الفنية للموسيقى العربية في القاهرة. أوبرا وعدد من أعضاء مجلس النواب والقيادات الشعبية والتنفيذية وحشد من أبناء وأهالي المحافظة.


وأكد عبد الدايم خلال الافتتاح أن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية يولي اهتماما خاصا بأرض سيناء التي تحتل مكانة خاصة في نفوس المصريين ، فهي شاهد على المعجزات. نجح رجال القوات المسلحة الشجعان في تحقيق وتواصلوا مع ملاحم بطولية نسجها أبناؤهم للتعبير عن انتمائهم وولائهم للوطن.


وتابعت أنه انطلاقا من توجه الدولة لتحقيق التنمية الشاملة في أرض الفيروز التي تحمل ملامح بارزة للهوية المصرية ، فإن وزارة الثقافة تضيف إلى هيكلها قصر ثقافة العريش بعد تطوره واستكماله. وتأهيلها استمراراً لمسيرة التنوير المنشودة ، وقالت إن افتتاحها يتزامن مع احتفالات تحرير سيناء ، وذكرى انتصارات العاشر من العام. رمضان مشيراً إلى أنه من المشاريع المهمة والأساسية في سيناء الهادفة إلى مواجهة التعصب والحفاظ على الهوية وبناء الوعي والوعي ، وكذلك بناء شخصية الأجيال الجديدة من هذه البقعة الغالية ، وخلق المبدعين في كل تنوع فكري وحيوي. المجالات الفنية والمحافظة على التراث السينائي بكل عناصره ومفرداته.

وأوضحت أن إعادة افتتاح قصر ثقافة العريش تحقق بشكل يليق ومكانة كل مواطن على أرض سيناء وجاءت لإضاءة المحافظة بأنشطة مختلفة منها برامج تأهيل المرأة في الحرف البيئية والتراثية. تدريب الشباب على استخدام التكنولوجيا الحديثة من خلال الأندية المتخصصة وإقامة مختلف الأنشطة الفنية والأدبية والفنية.


وأكدت أنه سيتم خلال الفترة المقبلة تشغيل مركز لتنمية المواهب من أطفال وشباب شمال سيناء بالإضافة إلى تنفيذ مشروع “ابدأ حلمك” لاكتشاف المواهب المسرحية والبدء الفوري في تطوير وتأهيل مدينة العريش. السينما ، بالإضافة إلى إقامة أسابيع ثقافية متنوعة بالتنسيق مع الجهات المعنية. وشكرت اللواء الدكتور محمد عبد الفاضل شوشة ، محافظ شمال سيناء ، على دعمه الجاد لافتتاح قصر ثقافة العريش ، وكذلك جهاز مشروعات الخدمة الوطنية ، الجهة المنفذة للمشروع. كل من ساهم في ولادة هذه المنارة مما يعكس اهتمام الأمة بتنفيذ استراتيجية تحقيق العدالة الثقافية في جميع أنحاء مصر. في تغطية الافتتاح الذي يسلط الضوء على جميع الفعاليات الثقافية الوطنية ، وخاصة الهيئة الوطنية المصرية للإعلام والتلفزيون.

قال اللواء محمد عبد الفاضل شوشة ، إن أرض سيناء ستبقى نموذجاً مشرفاً لمواجهة التعصب من خلال الانضمام إلى رجال الجيش والشرطة الشجعان لتطهير الوطن من الإرهاب ، وشكر وزيرة الثقافة على دعمها لها. في نشر الوعي بإنشاء هذا الصرح الثقافي العملاق الذي يجسد عودة الروح إلى الحياة الثقافية لأهالي شمال سيناء. وثمن دور وزارة الثقافة التي تهدف إلى إرساء أسس التنوير والإبداع في مختلف أنحاء مصر إيمانا بفاعلية القوى الناعمة في تحقيق التنمية الشاملة باعتبارها أحد محاورها الرئيسية.


كما كرم محافظ شمال سيناء وزير الثقافة بتقديمه درع المحافظة وهدية تذكارية تمثل أحد معالم التراث السينائي ، وكذلك رئيس هيئة قصور الثقافة ورئيس الأوبرا. بدوره كرّم وزير الثقافة المحافظ بتقديم درع تذكاري له تقديراً لدعمه للعمل الثقافي والتنموي في المحافظة.

من جهته ، قال رئيس هيئة قصور الثقافة ، إن قصر ثقافة العريش يمثل أحد أهم المعالم والمنارات الثقافية في سيناء ، ويأتي بمثابة رأس حربة رئيسي في مواجهة التطرف ، وأشار إلى أن افتتاحه يعد خطوة قوية وخطيرة وحيوية. الاستعادة الفعالة للحياة الثقافية في المحافظة ، وترسيخاً لقوة مصر الناعمة في نشر قيم الانتماء والوطنية والتسامح والحفاظ على الهوية.


وأضاف أن هذه المنارة الثقافية تحتل المرتبة 22 في قائمة طويلة من المشاريع الثقافية التي أقامتها الهيئة خلال ثلاث سنوات في جميع محافظات الجمهورية ونجحت في تجاوز المخطط الذي كان يهدف إلى تطوير وتأهيل وإعادة تشغيل 18 موقعا ضمن 3 مواقع. سنة ، وأكدت بدء تطوير مسرح الطور بجنوب سيناء في يوليو المقبل ضمن سلسلة الأعمال في العديد من المواقع بمختلف مناطق سيناء ، وشكر وزير الثقافة على دعمه المستمر للأنشطة والأنشطة. وكذلك المحافظ لجهوده في تنشيط الحركة الثقافية في المحافظة.

زار وزير الثقافة ومحافظ شمال سيناء منفذ بيع الكتب الملحق بقصر ثقافة العريش والذي يضم إصدارات مختلفة لهيئة قصور الثقافة للدراسات الشعبية التي تتناول الهوية والنصوص المسرحية وغيرها من المسلسلات المتنوعة ، ثم شاهدوا ملحمة فنية شارك فيها 300 مبدع اشتملت على حفل موسيقي لفرقة الموسيقى العربية. ترأس الأوبرا المايسترو الدكتور علاء عبد السلام ، وتضمنت باقة من الأدب الوطني والعاطفي قدمها ياسر سليمان ، ورحاب مطاوع ، ونهاد فتحي ، ووليد حيدر ، بالإضافة إلى لوحات لسبع مجموعات تنتمي إلى قصور الثقافة وهي مطروح ، بورسعيد ، أسوان ، سوهاج ، الشرقية ، والحرية. الإسكندرية ، العريش.


وعبرت عن الفولكلور الشعبي في كل محافظة بالإضافة إلى عرض جماعي نجح في تجسيد التمازج الثقافي الذي يميز الشخصية المصرية التي صممها محمد القذافي ، وموسيقى وكلمات محمد مصطفى ، وزخرفة المهندسين محمد هاشم ومحمد جابر ، و إخراج الفنان هشام عطوة.

يشار إلى أن قصر ثقافة العريش تبلغ مساحته الإجمالية 1950 مترًا مربعًا ويتكون من مبنى أرضي وطابقين وروف ، ويحتوي الطابق الأرضي على مسرح بسعة 700 مشاهد وغرف تتسع لـ فنانين ، وقاعة للفنون الشعبية ، وغرف خدمة ، ومكتبة ، وغرف متعددة الأغراض ، والطابق الأول يضم بلكونة المسرح ، ومكتبة للأطفال بها 2000 كتاب ، ومجلة قطر الندى وإصداراتها للمكفوفين بلغة برايل ، والعلوم. نادي ، نادي نسائي ، قاعة موسيقى ، قاعة تقنية المعلومات ، قاعة ندوات ، غرف إدارية ، غرف أنشطة متعددة ، الطابق الثاني يحتوي أيضًا على غرفة تدريب فنون شعبية ، مكتبة عامة تحتوي على 3000 عنوان في جميع مجالات المعرفة ، بالإضافة إلى مجلتان جديدتان للثقافة والأزهر ، غرف وخدمات إدارية ، وتم إنشاء نظام أمني يتضمن كاميرات داخلية وخارجية بالإضافة إلى نظام كاميرات داخلي وخارجي لتأمين المبنى ، وجميع تم أخذ متطلبات الدفاع المدني بعين الاعتبار.

المصدر: Country Echo

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى