أخبار

عبداللطيف آل محمود: التوجيهات الملكية لبَّت تطلعات المصلين وعلى الجميع المبادرة بالتطعيم


أشاد رئيس مجلس إدارة الجمعية الإسلامية الشيخ الدكتور عبد اللطيف المحمود بالتوجيهات الملكية لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد الموقر حفظه الله ورعايته. فتح المساجد والمساجد خلال شهر رمضان لجميع الواجبات وصلاة التراويح مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية. إن حصر الصلاة على الملقحين المتعافين من فيروس كورونا يحقق مقاصد الشريعة الإسلامية لإنقاذ الأرواح والصحة العامة للمصلين.

وأشار إلى أن “التوجيهات الملكية تأتي في ظل الجهود والجهود الكبيرة التي بذلتها الحكومة الموقرة منذ تفشي الوباء حتى اليوم ، بدءا بتقديم الفحوصات المجانية وانتهاء بتقديم العديد من التطعيمات للمواطنين والمقيمين دون استثناء ، مع بهدف تحصين المجتمع من خلال تلقي التطعيمات اللازمة بهدف القضاء على الفيروس والعودة إلى الحياة الطبيعية.


وأشار آل محمود إلى أن “جميع المسلمين على هذه الأرض الطيبة ، مواطنين ومقيمين ، حرصوا على إعادة فتح المساجد والمساجد بفارغ الصبر ، وأن التوجيهات الملكية تحققت تلك الرغبات ، وعلى المصلين الالتزام بالإجراءات الاحترازية”.

وشدد على “أهمية التعاون والتضامن مع فريق البحرين لتقليل عدد المصابين بكورونا الذي زاد بشكل كبير خلال الأيام الماضية من أجل العودة إلى الحياة الطبيعية” ، مبينا أن “الالتزام بالإجراءات الوقائية خلال الفترة الماضية. فترة أدت إلى نقص الإصابات بفيروس نقص المناعة البشرية في المساجد “.


وطالب آل محمود “جميع المواطنين والمقيمين بالحصول على التطعيمات التي قدمتها الحكومة مجانًا حفاظًا على صحة وسلامة الجميع ، حتى تعود الحياة إلى ما كانت عليه في السابق ، مقيمًا للغاية. اهتمامه الدائم بالوضع الصحي والاقتصادي والإدارة المثلى للأزمة بحكمة واقتدار ، ناهيك عن الجهود الحميدة التي يبذلها الفريق الطبي الوطني للتصدي لوباء فيروس كورونا المتمثل في التفاني المستمر لجعل صحة المواطنين والمقيمين أولوية قصوى ، خاصة وأن الفريق الوطني يتخذ خطوات ثابتة ومنهجية عالية للتعامل مع هذه الظروف الصحية الطارئة “.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى